حيوانات برية

نبذة عن انثي الاسد

معلومات عن أنثى الأسد

الحيوانات البرية
تُعدّ الحيوانات البريّة من أكثر الحيوانات انتشارًا في العالم، وهي الحيوانات التي تقطن في البراري والغابات والصحاري، ومن ضمن تلك الحيوانات النمر والأسد والغزال والفهد وغيرها العديد، أمّا فيما يتعلق للأسد فيُعرف عنه أنه ملك الغابة، وهو من أشد الحيوانات وأسرعها، ويعيش الأسد في الغالبية العظمى من أنحاء أفريقيا، والعديد من أنحاء أوراسيا، فضلا على ذلك أنحاء أوروبا الغربية والهند، وفي أمريكا التي بالشمال وأمريكا الجنوبية، وفي ذلك النص سوف يتم أوضح عديدة بيانات عن أنثى الأسد.

معلومات عن أنثى الأسد

تشترك أنثى الأسد مع الأسد بالصفات الأساسية، وتختلف في بعض الصفات السلوكية والبيولوجية، كما تختلف عن الأسد في الشكل الخارجي قليلاً، أما أهمّ ما يعرف من معلومات عن أنثى الأسد فهي كما يأتي:

  • تسمّى أنثى الأسد “لبؤة”.
  • تنتمي إلى الثديات وهي تتبع للسنوريات، وتُعدّ من السنوريات كبيرة الحجم التابعة لجنس النمر.
  • تعيش اللبؤة إلى مدة تتراوح من 12 إلى 14 عامًا، خصوصًا إذا كانت تعيشُ ضمن مناطق محميّة، ممّا يضمن لها البقاء والعيش لفترة أطول، ويوجد بعض اللبؤات عاشت لمدّة عشرين عاماً، أما الأسد الذكر فإنّه يعيش ما يقارب 8 أعوام في البراري.
  • تُعدّ أنثى الأسد من الحيوانات الاجتماعية بشكلٍ واضح، حيث تعيش اللبؤات معًا في مجموعة عائلية واحدة تضمّ الأسود تسمّى زمرة، وتتكون هذه الزمرة من مجموعة من إناث الأسد اللواتي يرتبطن معًا بصلة قرابة خالات، أو أمهات، أو أخوات، أو جدّات”، ويعيش معهن عددٌ من الأشبال، بالإضافة إلى عدد قليل من الأسود الذكور البالغة.
  • تَصطاد أنثى الأسود “اللبؤة” على شكل جماعة، أي أن مجموعة من الإناث يفترسن الحيوانات التي تنتمي إلى فصيلة الحافريات الكبرى، ومن المعروف ان الذكر لا يصطاد بل إن اللبؤة تصطاد لها وللأشبال وللذكر، علمًا أن الأسد وأنثى الأسد لا يفترسُهما أيّ حيوان.
  • تحتلّ اللبؤة مكانة كبيرة ومرموقة في التاريخ الإنساني منذ القدم، حيث عثر على الكثير من الرسومات لها في الكهوف والمنحوتات والكتب القديمة، كما كان عند الفراعنة القدماء آلهة برأس لبؤة، أو لبؤة تتخذ شكلًا معينًا.
  • تبلغ مدة حمل اللبؤة ثلاثة أشهر ونصف، وتضع من شبل واحد إلى أربعة أشبال.
  • يتراوح وزنها من 120 كيلوغرام إلى 182 كيلوغرام، وهي أقلّ وزنًا من الذكر.

التمييز بين اللبؤة والأسد

على الرغم من أن الفرق الشكلي الخارجي لأنثى الأسد يختلف عن ذكر الأسد، إلا أن البعض قد يخلط بينهما، وللتمييز بين ذكر الأسد وأنثى الأسد “اللبؤة”، يتم التركيز على ما يأتي:

  • يمكن التمييز بين ذكر الأسد وأنثى الأسد “اللبؤة” بمجرد النظر، إذ إن الذكر يملك حول عنقه شعرًا كثيفًا يسمّى اللبدة، أما اللبؤة فلا تمتلك لبدة.
  • تتولّى اللبؤة مهمّة الصيد لجلب الطعام، وهي صيّادة ماهرة ومحاربة شرسة، ومن المعروف عنها أنها تجمع ما بين صفة الحنان على أشبالها وبين قدرتها على إمساك فريستها.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق