معلومات عامة منوعة

نبذة عن العمر المناسب لثقب الأذن

ما هو العمر المناسب لثقب الأذن

نبذة عن ثقب الأذن
إن موضوع ثقب الذن من المواضيع التي نسمعها كثيرا بين الأمهات، فمنهم من يشجعون ثقب الأذن ومنهم من يرفضونه خوفا من حدوث مضاعفات، كما أن ثقب الأذن يُعد من تقاليد العديد من الأمم، لهذا هناك من يثقبون أذن طفلتهم في وقت مبكر اي منذ في أعقاب الولادة على الفور، و هناك من يثقبون أذن طفلتهم عقب أشهر عديدة، و عديد من الأمهات يتسائلون ما هو العمر الموائم لثقب الأذن، وهل هناك أي مضاعفات صحية تتم إذا تم ثقب الأذن على الفور عقب الولادة.د

ما هو العمر المناسب لثقب الأذن

يتفق الخبراء على ان هذا هو قرار شخصي، لكن بعضهم الآخر يحذر من المخاطر المحتملة لثقب اذن الطفلة في وقت مبكر، فثقب الجلد يمكنه إتاحة الفرصة للعدوى، و لأن الرضع لا يزالون في مرحلة تطوير نظام المناعة، على الأم الانتظار حتى يصبح عمر الطفلة 6 أشهر فهو العمر المناسب.

نصائح لجعل ثقب الأذن أقل ألما

اطلبي من طبيبك أن يصف لك كريم مخدر موضعي و الذي يمكن أن يساعد في تخدير شحمة الأذن، حيث يتم وضع طبقة سميكة من الكريم على الأذن من 30 إلى 60 دقيقة قبل الثقب، و يقول الخبراء ايضا ان وضع الثلج من 15 الى 30 دقيقة قبل الثقب يساعد في تخفيف الألم، فهذه طرق طبيعية وآمنة لتسكين الألم، لأنه غالبا يتم ثقب الأذن دون مسكن للألم لأن المخدر يؤذي أكثر من الثقب.

كيفية العناية بالأذن بعد الثقب

أخرجي الحلق مرتين كل يوم على الأقل، و نظفيه من الأمام و من الخلف بمحلول معقم ثم أعيديه للأذن مباشرة.

لا تزيلي الحلق لمدة شهرين على الأقل فهي المدة الضرورية لشفاء الثقب.

استعملي الحلق الطبي المغطى بالذهب لتفادي الالتهاب و الحساسية.

أمور يجب تجنبها بعد الثقب

يجب على الأطفال أن يكونوا أكثر حذرا عند مكان الجرح، و خصوصا خلال أول اسبوعين بعد الثقب، فهو أكثر عرضة للعدوى كما يجب تجنب السباحة في هذين الأسبوعين فقد يحتوي المسبح على البكتيريا.

أعراض العدوى بعد ثقب الأذن

من أعراض العدوى وجود احمرار و ألم أو حكة عند منطقة الثقب، لذلك يجب عليك مراجعة الطبيب لمعرفة ما إذا كانت عدوى أو حساسية من الحلق، و يمكن اختيار حلق جديد لحل المشكلة إذا كان هناك عدوى، كما أن الطبيب سوف يصف مضادات حيوية للعلاج.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق