معلومات عامة منوعة

مفهوم العدد الذري

ما هو العدد الذري

تتألف المادة من عدد من الذرات من النوع ذاته تسمى بإسم الرقم الذري لها، وكل ذرة تتركب من نواة صُلبة تتضمن على مجموعة من البروتونات والنيوترونات وتدور بشأن النواة في معدلات طاقة عدد من الإلكترونات، وتتشابه أعداد البروتونات والإلكترونات والنيوترونات من عُنّصر لآخر، فكل عُنصر يتضمن على مجموعة من تلك الجُسّيمات يُميزه عن غيره من المكونات الأُخرى.

العدد الذري

هو مُصّطلح كيميائي يدُل على عدد البروتونات الموجودة داخل نواة ذرة العنصر وهو بمثابة هوية للعُنصر، وفي الذرة المُسّتَقرة يكون عدد البروتونات مساوٍ لعدد الإلكترونات وعليه ففي الذرة المُستقرة فإن ( العدد الذري= عدد البروتونات = عدد الإلكترونات) حيث انه:

لكل عٌنصر عدد ذري خاص به، فمثلاً العدد الذري لعُنصُر الهيدروجين 1 وهذا يعني أن ذرة الهيدروجين تحتوي في نواتها على البروتون واحد وإلكترون واحد يدور في مدارات حول النواة فيما أن العدد الذري على سبيل المثال لذرة عُنصر الأُكسجين 16 اي أن نواة ذرة الأُكسجين المُستقرة تحتوي على 16 بروتون ويدور حولها 16 إلكترون.
عدد البروتونات (العدد الذري) يُحدد صفات وخصائص العناصر المُخّتَلفة، وإذا فقدت ذرة العُنصر الكترون أو أكثر من إلكتروناتها أو اكتسبت إلكترونات فإن صفاتها تتغير وكأن الذرة أصبحت ذرة عُنصر آخر.
تترتب العناصر حسب عددها الذري في جدول مندليف الدوري أو ما يُعرف بالجدول الدوري الحديث في مجموعات ودورات، حيثُ أن عدد الكترونات المدار الأخير تُحدد رقم المجموعة التي ينتمي إليها العُنصر، وعدد المدارات حول نواة العُنصر تُحدد رقم الدورة التي ينتمي إليها ذلك العُنصر.

ماذا نستفيد من العدد الذري؟

  • يُحدد عدد البروتونات التي تحويها نواة العُنّصر.
  • يُحدد عدد الإلكترونات في ذرات العناصر المُختلفة، وبالتالي تحديد العديد من خصائص العناصر المُختلفة كالشحنة الكُلية للذرة.
  • من خلال معرفة العدد الذري للعُنصر نستطيع تحديد العناصر الأخرى المُحتمل أن تتفاعل مع هذا العُنصر وتكوين مُركبات جديدة.
  • العدد الذري للعنصر يمكننا من تحديد نسبة بعض العناصر والمُركبات بكل دقة في التفاعلات الكيميائية المُختلفة.

كما تكلمنا فإن العدد الذري يُمثل عدد البروتونات داخل نواة اي عُنصر والبروتون أو حتى النيوترون والإلكترون هي جُسيمات ذات كُتل قليلة جداً وتُقاس كتلتها بوحدة كتلة ذرية التي تساوي 1.66 x 10^-27 كغ، وتساوي كُتلة الإلكترون ما يقارب 1 وحدة كتلة ذرية، وتبلغ كُتلة النيوترون 1 وحدة كُتلة ذرية تقريباً، اما الإلكترون فكتلته تساوي 1 من 1378 من كُتلة البروتون.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق