0 أعشاب وزيوت ونباتات يمنى

معلومات هامة عن الحنطة السوداء

ما هي الحنطة السوداء

الحنطة السمراء من النباتات التي تنتمي إلى الأسرة البطباطية، وتُعد دول في شرق آسيا معقلها الأصلي وتشعّبت وتوسعت زراعتها عقب هذا في مختلف دول القارة الآسيوية، وتُزرع الحنطة السمراء بكثرة في الصين وروسيا وأوكرانيا، تتضمن الحنطة السمراء على الكثير من المكونات الغذائية النافعة بشكل كبيرً لصحة الجسد حيث تعتبر أكثر جدوى من القمح، إضافة إلى ذلك أنها شاغرة من الغلوتين الأمر الذي يفيد الأفراد الجرحى بحساسية تجاه الغلوتين، علماً بأنها عبارة عن بذور فاكهة قريبة من الراوند سوى أنها لا تنتمي لفصيلة القمح النجيلية كما عم الاعتقاد، حيث تُستخدم الحنطة السمراء كبديل للقمح والحبوب الأخرى وتُعد الأغنى من جهة محتواها الغذائي، كما أنها تدخل في تأهب الكثير من الأطباق التقليدية في دول آسيا وأوروبا، تتضمن بذور الحنطة السمراء على عدد من الأحماض الأمينية كاللايسين والترابيتوفان والميثونين، والبروتينات والألياف الغذائية وبعض من الفيتامنات مثل فيتامين B6 وفيتامين B1 وفيتامين B2، فضلاً عن البروتين الذي يعتبر من الفلافونيدات، ومضادات الأكسدة وغيرها من المكونات الغذائية الأخرى، يمكن الاستحواذ على دقيق الحنطة السمراء أو بذورها من محال البيع ومحال العطارة، ومن الممكن تناول بذورها كاملة بعدما يتم سلقها على نحوٍ جيد عقب نقعها بالماء كوجبةٍ بديلة تغني عن المعكرونة أو الأرز، كما أنّ دقيقها يُستخدم في تأهب وصفات الكعك وأطباق الشوربة عِوضاً عن دقيق القمح، وللحنطة السمراء الكثير من الإمتيازات الصحية سنتعرف عليها أثناء ذلك النص.

فوائد الحنطة السوداء

  • تساعد على إنقاص الوزن الزائد وذلك لاحتواء الحنطة السوداء على نسبةٍ عالية من الألياف الغذائية ونسبة قليلة من الدهون.
  • تساهم في كبح الشهية.
  • تساعد على ضبط وإدارة مستوى السكر في الدم الأمر الذي يفيد بشكلٍ كبير مرضى السكري.
  • تساعد على بناء العضلات والعظام في الجسم لاحتوائها على البروتينات.
  • تعد مصدراً جيداً للطاقة مما يحفز الجسم على القيام بوظائفه الموكلة إليه.
  • تمد الجسم بجميع مركبات الأحماض الأمينية والتي يعد الأرجينين والليسين من أهمها.
  • تعالج مشكلة الأرق وقلة النوم وتساهم في الحصول على نومٍ هادىء وعميق، وذلك لاحتوائها على التربتوفان.
  • تساعد في الحفاظ على مستوى الغلوكوز في الدم ضمن المعدلات الطبيعية.
  • تُعد الحنطة السوداء من أكثر المواد الغذائية التي تحتوي على عنصر المغنيسيوم، الأمر الذي يساهم في توسيع الأوعية الدموية وبالتالي تخفيض ضغط الدم المرتفع والسيطرة عليه.
  • تعمل على حماية الجسم من خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • تحافظ على صحة الأوعية الدموية بفضل احتواء الحنطة السوداء على فيتامين B6 والفولات وحامض النيكوتين.
  • تساعد على تخفيض مستوى الكوليسترول الضار في الجسم بفضل احتوائها على مجموعة من الفيتامينات والنيكوتين والعناصر الغذائية الأخرى.
  • تساعد في حماية الأطفال من خطر الإصابة بالربو وذلك لاحتوائها على فيتامين E والمغنيسيوم.
  • تساهم في حماية الجسم من الإصابة بالأمراض السرطانية كسرطان القولون، كما تحمي المرأة من الإصابة بسرطان الثدي.
  • تحد من تكون الحصى في المرارة
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق