سياحة

معلومات عن كوالالمبور

السياحة في كوالالمبور

كوالالمبور وهي عاصمة ماليزيا تعدّ أضخم المدن في ماليزيا من حيث المنطقة الجغرافيّة والغزارة السكانيّة فهي تطولّ المدينة على منطقة 243 كيلو مترٍ مربّعٍ أي ما يعادل 94 ميلٍ مربعٍ ويبلغ عدد سكّانها وفق إحصائيات عام 2010 إلى المليون ونصف نسمةٍ تنتشر على جميع منطقة المدينة إلى حد ماً، أي 6000 نسمةٍ في الكيلو متر المربع الواحد وتلك نسبةٌ ليست بالقليلة، كما أنها تعتبر وباعتبارها العاصمة الترتيب الثقافيّ والماليّ والاقتصاديّ في ماليزيا، وقد قامت منذ التسعينيات -وما زالت حتى هذه اللحظة – بإستضافة العديد من الأنشطة الرياضيّة العالميّة والعالميّة، والأحداث السياسيّة والثقافيّة، فضلا على ذلك أنّها تعدّ بلد الإقامة لأطول المباني التوأم في العالم كلّه بُرجَي بتروناس التوأم والذي بات مَعلماً للتطوّرات المستقبليّة في ماليزيا، وسنستعرض أكثر أهمية البيانات بشأن السياحة في كوالالمبور أثناء ذلك النص.

جغرافيّة ومناخ  كوالالمبور

  • من أكثر الأمور شيوعاً عن ماليزيا هي جمال طبيعتها وشدّة خضارها، فما يُميّز كالالمبور وجود وادٍ يسمّى وادي كلاغ والذي يحدّه من جهة الشرق جبال تيتيوانغسا الخلّابة.
  • أمّا بالنسبة للمناخ فيها فهي تمتاز وجود أشعة الشمس أغلب الأيام مع الرطوبة على مدار العام، حيث يكون متوسط درجة الحرارة فيها 21-32 درجةٍ مئويةٍ، بينما يرتفع معدّل سقوط الأمطار فيها  ليصل إلى 2000- 2500 مم سنوياً، ويكون فصل الشتاء فيها بارداً قليلاً وماطراً خلال أشهر أغسطس وسبتمبر وأكتوبر على الساحل الغربيّ، وفي شهر نوفمبر وفبراير يكون الشتاء على الساحل الشرقيّ منها.

معلومات عن السياحة في كوالالمبور

إليك أهم المعلومات حول أهم وأبرز الأماكن السياحية في كوالالمبور :-

  • حديقة بردانا
    من أشهر الحدائق في كوالالمبور والتي تعجّ بالسيّاح، وهي كبيرةٌ ذات مرافق متعددةٍ تعدد المناظر فيها وتحتوي تلالاً، ويمكن لمحبّي رياضة الجري ممارستها في الحديقة حيث أنّ مساحتها الكبيرة ومناظرها الجميلة تجعل الجري ممتعاً، ويمكن الوصول إليها بالسيارة فمحطّة القطار لا تمرّ بها.
  • برجا بتروناس التوأم
    1- هما أشهر المعالم السياحيّة في كوالالمبور وماليزيا كَكلّ، سُمّيا بالتوأم لتشابههما في البناء من حيث الارتفاع وعدد الطوابق فيصل اترفاعهما إلى 435 مترٍ  وعدد الطوابق إلى 88 طابقاً للبرج الواحد بالإضافة إلى خمسة طوابق تحت الأرض، يوجد بحيرةٌ تحتوي على النوافير الراقصة في الحديقة التابعة للبُرجَين والتي تقع خلفهما، كما يوجد جسرٌ معلّقُ بينهما.
    2- يحتوي البرجان على  عالم ما تحت البحار (aquira) يضمّ ما يقارب ألفَي نوعٍ من الكائنات البحريّة، بالإضافة إلى مركز تسوّق ضخمٍ يتألف من خمسة طوابق، وطوابق للطعام وغيرها الكثير، ويمكن الوصول إليهما عن طريق سيّارة الأجرة أو القطار.
  • مسجد كوالالمبور الكبير
    يعدّ أيوقنةً في البناء الإسلاميّ في ماليزيا، يتميّز بشكله وحجمه.
  • حديقة الطيور
    وهي حديقةٌ مغطّاةٌ ومسقوفةُ بغطاءٍ شفّافٍ يمنع الطيور من مغادرة الحديقة، تحتوي على 200 نوعٍ من الطيور.
  • المتحف الوطنيّ
    يضمّ جميع آثار الحضارة الماليزيّة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق