صفات وتحليل الشخصية

معلومات عن ردود أفعالك -2-

تعرف على ردود أفعالك -2-

يرغب العديد في ترقية تصرفاتهم, إما لمظهرهم في مواجهة الناس, أو لحماية وحفظ سلامتهم النفسية, و لا تتشابه ردود الإجراءات من حيث فاعليتها في الموقف و تقبلها من قبل الأخرين, و ايضا تأثيرها على الصحة النفسية للفرد, و لأجل أن نتصرف بالشكل المطلوب يلزم أن تقوم بالتعرف على ردود الأعمال الناضجة, وهي:-

الكبت: هو حظر على نحو لا إرادي للأحاسيس و الأفكار و الأحداث المؤلمة أو غير المراد بها من الظهور في الذاكره, و المشكله تكمن بأنها لا إرادية وغير ممكن السيطره عليها.

الإزاحة: هي إعادة توجية المشاعر و الأفكار المرتبطة بشخص لتتوجه لشخص أخر, و عادة ما تستخدم لتجنب عواقب من الممكن حدوثها, كأن يتشاجر موظف مع زوجته في البيت بسبب غضبه من مديره بدلا من أن يتشاجر مع المدير لخوفه من أن يتم طرده.

الإستذهان: هو أن يبالغ الشخص بالتفكير بموضوع أخر يبعد عن الموقف الذي يعيشه دون إظهار أي مشاعر, و عادة ما يحدث هذا عندما يتعرض الشخص لموقف أو تصرف غير مقبول, كأن يفكر شخص عند تلقيه نتائج فحوصاته الطبية في إعادة ترتيب بيته بدلا من أن يظهر الحزن و الألم.

التسويغ:هو أن يحاول الشخص أن يجد الشخص تفسير أخر مقبول لتصرفات الأخرين أو الأحداث التي تمر به, حتى يستطيع تغيير الواقع, كأن يمتنع شخص عن المشاركة بالنشاطات الاجتماعية لشعوره بالخجل, و يقنع نفسه بأنه بحاجة للتركيز على العمل أكثر, ليهرب من حقيقة أنه خجول.

التهذيب: هو أن يعيد الشخص صياغة أفكاره و رغباته غير المقبولة إلى أفكار و رغبات مقبولة أكثر, كأن يمارس شخص التمارين الرياضية عند شعوره بحاجة لأن يضرب شخص, و يمكن للتهذيب أن يطبق بطرق أخر كالتخيل و المزاح.

التعويض: هون أن يركز الشخص على نقاط قوته في المواقف التي يجد بها نفسه ضعيف أو غير قادر على أداء شيء معين, على سبيل المثال, يمكن أن تقول إمرأه أنها قادره على تنظيف الأطباق بشكل جيد عندما يطلب منها الطهي, لكي تبتعد عن ذكر ضعفها في مهارات الطهي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق