صفات وتحليل الشخصية

معلومات عن ردود أفعالك -1-

تعرف على ردود أفعالك -1-

أن الكيفية التي تعبر بها عن ردة فعلك كثيرا ما ما تكون لا إرادية وتخبر عنك العديد, ولكن هناك بعض الأساليب ليعي الفرد و يعمل على يختار ردة الإجراء الأنسب, قسم علماء النفس ردود الأعمال إلى ثلاثة أقسام, الإعتيادية و الناضجة و الأكثر نضج, أن ردود الممارسات الإعتيادية ذائعة بشكل ملحوظ في المجتمعات لقلة علم الناس بالأساليب المناسبة للتجاوب مع جميع أوضاع الحياة.

ردود الأفعال الإعتيادية

الرفض: هو أن يتظاهر الشخص أن المشاعر و الأفكار و الأحداث المؤلمة غير موجودة, عن طريق رفض الواقع, على سبيل المثال, نكران شخص مدخن بأنه يعاني بسبب التدخين, وتعتبر ردة الفعل هذه بدائية لأنه مطورة من شخصية الأطفال.

التراجع: هو العودة لتصرفات بدائية عند مواجهة الأفكار غير المقبولة, كأن يرفض شخص النهوض من الفراش و التفاعل مع المجتمع بسبب تعرضة لضغط شديد,عادة ما يلجأ لهذا التصرف الشخص المتعرض لغضب و خوف شديدين.

المبالغة: هي ردة الفعل الزائدة عن المطلوب, كالصراخ للتعبير عن الغضب أو رمي وضرب الأشياء, و عادة ما يلجأ الشخص للمبالغة لتخفيف الضغط عن نفسه, و أن يؤذي الشخص نفسه يعتبر من المبالغة أيضا.

الانفصال عن الواقع: هو عندما يحاول الشخص إيجاد نفسه بظروف أخرى خيالة, و عادة ما تحدث هذه الحالة عند الأشخاص الذي تعرضوا لإساءة في طفولتهم, و في حالات متطورة قد يعتقد الشخص بأن له  أكثر من شخصية.

الإسقاط: هو أن يلسق الشخص أفكاره و إحساسة غير المقبول أو ما يشعر بحرج بوجودة على شخص أخر, كأن يلوم أحد على عدم إنصاته له, و في الواقع يكون هو  غير المنصت.

إعادة صياغة ردة الفعل: هو أن يغير الشخص أفكاره التي يشعر أنها خطيرة و لا يرغب بها, على سبيل المثال, قد يتصرف موظف غاضب من مديره و لا يريد أن يستمر في العمل بكرم و لطف مع مديره و يشعره أنه يريد أن يستمر في عمله.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق