سياحة

معلومات عن السويد

السياحة في السويد

السويد من الدول الأوروبية الشهيرة لحالها وبجذبها للسياح فهي تحتل المراتب الأولى في نشاط السياحة فيها، فيزورها مرة واحدة فى السنةً الملايين من السياح وذلك جعل ميدان السياحة ينمو على نحوٍ متسارع فيها، ولديها السويد المعالم السياحية والحضارية والآثار والأماكن الترفيهية والمطاعم وغيرها من مقومات السياحة، وقبل السياق إلى السويد للسياحة لا مفر من التعرف على أفضل الأماكن السياحية التي من الهام زيارتها للاستمتاع وأخذ الصور التذكارية، لهذا سنقوم بتقديم بيانات مهمة بخصوص السياحة في السويد أثناء ذلك النص.

السياحة في السويد

من المناطق السياحية في السويد:

  • مملكة الكريستال: تقع مملكة الكريستال في غابات سمولاند التي تمتد على مساحة 20 كيلو متراً مربعاً، وتعد مملكة الكريستال من أشهر المعالم السياحية التي يزورها الكثير من السياح سنوياً للاستمتاع بالمناظر الخلابة، ويوجد دائماً مرشدين سياحيين ليشرحوا للسياح عن المملكة، وتعد مشاغل الزجاج من أبرز المعالم التي يزورها السائح في مملكة الكريستال، فهي عبارة عن إحدى عشر مشغلاً تشرح طريقة صناعة الزجاج.
  • لابلاند: تمتاز لابلاند بجمال الطبيعة الخلابة، فيمكن للسائح الاستمتاع بمشاهدة الجبال ذات القمم المرتفعة حيث تنزل منها الأنهار الجليدية، ولمن يحب الطبيعة الخضراء يمكن له الاستمتاع بغابات الصنوبر المنتشرة في الأجزاء الشمالية من السويد، وتوفر لابلاند فندقاً جليدياً ذو تصميمٍ مذهلٍ يقدم عربات تجرها غزلان للاستمتاع بمشاهدة الشفق القطبي.
  • جزيرة جوتلاند: تعد جزيرة جوتلاند من أجمل الجزر الجميلة على مستوى العالم، حيث صنفتها اليونيسكو للتراث العالمي بأنها بيئة تاريخية فريدة من نوعها، كما تعد مكاناً مناسباً للباحثين عن الهدوء والاسترخاء والطمأنينة.
  • دالارنا: تشتهر بالصناعات الحرفية مما يجعلها محط أنظار السياح على مدار العام، ويقيم إقليم دالارنا احتفالاً في العشرين من يونيو سنوياً إلى بداية يوليو حيث يعد من أهم الحدائق في الإقليم.
  • مدينة مالمو: تعد مدينة مالمو من أكبر المدن السويدية، وتمتاز بخلوها من التلوث لأنها تركز على استخدام الطاقة البديلة بدلاً من الطاقة الغير متجددة التي تسبب التلوث، وهي مليئة بالثقافات المختلفة مما يفتح المجال أمام السائح للاستمتاع بهذا التنوع.
  • ستوكهولم: ستوكهولم هي عاصمة السويد وتمتاز ببنائها على أربعة عشر جزيرة ترتبط فيما بينها بسبعة وخمسين جسراً، لذلك أطلق عليها البعض اسم “فينيسيا الشمال”، وتمتاز بهوائها النقي ومناظرها الطبيعية الخلابة والمباني القديمة، وتحتوي ستوكهولم أيضاً على بعض المتاحف العالمية الشهيرة والمعالم السياحية المتعددة والجميلة، بالإضافة إلى مراكز التسوق الخاصة التي توفر للسائح ما يرغب من منتجات.
  • سكونة: تمتاز مدينة سكونة بتوفيرها الجو الريفي الجميل الهادىء، فيمكن للسائح الاستمتاع بشاطىء البحر أو السكن في منزل ريفي له إطلالة جميلة على البحيرة.

 

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق