معلومات عامة منوعة

ما هى عناصر العملية التعليمية؟

عناصر العملية التعليمية

يُعد التعليم واحد من الميادين ذات الضرورة العظيمة فيما يتعلق للشخص أو المجتمع حيث أنه أساس الريادة في مختلف جمهورية، لهذا فإن مكونات عملية التدريس والتعليم تتلقى ضرورة عظيمة في جميع جمهورية، أما في ما يتعلق بـ عملية التدريس والتعليم فهي تتركب من عدد من المكونات، وتلك المكونات تتفاعل مع بعضها القلة؛ حيث يؤثر ويتأثر كل عنصر فيها بالعنصر الآخر، وتكمن ضرورة تلك المكونات في أنها تشكل الأساس التي تعتمد عليه عملية التدريس والتعليم لأجل أن تحقق التوفيق وتصل المقاصد التي تحاول إليها، وسنعرض في ذلك النص بيانات عن مكونات عملية التدريس والتعليم.

عناصر العملية التعليمية

الطالب

  • يشكل الطالب في العملية التعليمية الشخص المتعلم.
  • يجب أن يكون الطالب مستعدا لتلقي العلم، ولديه الرغبة في ذلك.
  • بالإضافة إلى وجوب امتلاكه للمهارات والقدرات التي تعينه على ذلك.

المحتوى التعليمي

  • والمحتوى التعليمي هو مجموعة الأفكار والحقائق التي تعبر عن الثقافة المنتشرة في مجتمع ما.
  • والمحتوى التعليمي هو عبارة عن المقرر الدراسي أو ما يسمى بالمنهاج.
  • ومن شروط هذه المناهج أنه يجب عليها أن تراعي الفروقات وأن تناسب مستوى كل طالب وذلك حسب الفئة العمرية.

الطريقة

  • والطريقة هي عبارة عن الأسلوب المميز الذي يقوم المعلم بالاعتماد عليه وذلك بهدف تحقيق أهداف عملية التعلم.
  • وتختلف الطريقة من معلم إلى أخر باختلاف الفئة العمرية التي يتعامل معها وغيرها من العوامل.

المعلم

  • ويجب أن يكون المعلم متخصصا في تدريس المادة.
  • بالإضافة غلى ذلك فيجب أن تكون شخصية المعلم قيادية بحيث يكون قادرا على إدارة الحصة الدراسية بأفضل وجه.

البيئة التعليمية

  • حيث تلعب البيئة التعليمية دورا فعالا في جذب وشد الطلاب للتعلم.
  • يجب أن تكون هذه البيئة مناسبة، حيث أنها تمثل البيئة التي يتم من خلالها بين المعلم والطالب.

الوسائل التعليمية ومصادر المعرفة

  • وتعرف مصادر المعرفة على أنها مجموعة الكتب التي يمكن للمعلمين والطلاب  الإستعانة بها في أثناء الشرح.
  • تعتبر الوسائل التعليمية ومصادر المعرفة هي التي يتم الاعتماد عليها في الشرح والقيام بتوصيل المعلومة للطب.
  • حيث أن الاعتماد على هذه الوسائل يعد أمرا مهما في جذب انتباه الطلاب، والتخلص من ضعف التركيز، وتحفيزهم للتعلم.
  • حيث أن الأسلوب الجيد يجعلهم قادرين على التفاعل مع المدرس في أثناء الشرح.

ويعد تفاعل جميع العناصر المذكور سابقا مع بعضها البعض أمرا ضروريا، حيث أن ذلك يؤدي إلى تحقيق الأهداف المرجوة من العملية التعليمية، و في حالة وجود أي خلل في أحد هذه العناصر فإن ذلك سيؤدي إلى حدوث خلل في العملية التعليمية بأكملها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق