الحمل والولادة

ما هو نزيف الحمل جميع الأسباب

معلومات عن نزيف الحمل

نزيف الحمل
يعتبر النزف الناتج في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل من الشأن التي لا تدعو للقلق والخوف بأي حال من الأحوالً، ولكن في بعض الأحيان يمكن لذلك النزف أن يكون واحد من الشواهد الخطيرة التي توميء إلى وجود واحد من المشاكل في عملية الحمل، لهذا يلزم على جميع النساء الحوامل التعرف على عوامل النزف الحاصل أثناء تلك المرحلة والعمل على زيارة الطبيب على نحو متواصل لفعل جميع الفحوصات التي يحددها الطبيب للتأكد من صحة وسلامة كل من الجنين والأم، وفي ذلك النص سوف نعرض بيانات عن نزيف الحمل.

معلومات عن نزيف الحمل

فيما يلي بعض المعلومات المتعلقة بنزف الحمل، والتي تأتي على النحو التالي:

  • يُسمى النزف الخفيف الحاصل في بداية الحمل بالتبقيع.
  • تعاني عشرين بالمائة من الحوامل خلال أول اثنا عشرة أسبوعاً من الحمل من أحد أشكال نزف الحمل.
  • يُعتبر هذا نزف من الأمور الشائعة جداً عند النساء وبالأخص في الشهور الثلاث الأولى من الحمل.
  • لا يشكل هذا النزف أي مصدر للإزعاج لدى المرأة لكنه قد يدل على حدوث شيء خطير للحمل.
  • تختلف أسباب النزف أثناء الحمل في الثلث الأول عن أسباب النزف في الثلث الثاني والثالث.
  • يُعد النزف المهبلي أخطر أنواع النزف خلال فترة الحمل فيجب مراجعة الطبيب على الفور إذا ما حدث ذلك.

أسباب نزف الحمل

يوجد مجموعة من الأسباب الخاصة بنزف الحمل، وتأتي على النحو التالي:

  • ممارسة العملية الجنسية خلال فترة الحمل.
  • نمو الجنين بطريقة غير طبيعية.
  • تناول الأدوية التي تؤثر على الحمل سلبياً.
  • النزف الناتج في آخر ثلاث شهور من أخطر العلامات ويجب عدم إهماله أبداً.
  • التصاق الحمل في جدار الرحم ويكون النزف الناتج بسيطاً جداً ولا يستمر لفترة طويلة جداً.
  • يُعد الإسقاط (الإجهاض) في أثناء الشهور الثلاثة الأولى من الحمل هو أهم أسباب هذا النزف، ومن علاماته الألم والنزف وخروج الأنسجة.
  • التعرض الشديد للعديد من الانفعالات النفسية والعاطفية.
  • حمل العديد من الأشياء الثقيلة.
  • التعرض للإصابات البدنية بشكل مباشر.
  • التهاب في المجاري البولية الناتج عن الجفاف خلال فترة الحمل.
  • التهاب المثانة والتهاب عنق الرحم يؤدي لنزف بسيط.
  • الحمل العنقودي والحمل خارج الرحم أحد أسباب النزف في الأشهر الأولى من الحمل.

الإجراءات الخاصة لمعرفة أسباب النزف خلال الحمل

يمكن التعرف على سبب نزف الحمل من خلال مجموعة من الفحوصات، والتي تأتي على النحو التالي:

  • الخضوع لتصوير بالموجات فوق الصوتية.
  • إجراء اختبار البول أو الدم للتأكد من مستوى هرمون الحمل.
  • فحص نبضات قلب الجنين باستخدام السونار.
  • القيام بفحص عنق الرحم للتأكد من أنه مغلق.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق