حيوانات برية

ما هو عمر الاسد

كم هو معدل عمر الأسد

حيوان الأسد
يعدّ الأسد من الحيوانات البرية المفترسة ويتبع فصيلة السنوريات، ويرجع بلد الإقامة الأصلي للأسود آسيا الغربية والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إلا أن أكثريتها يقطن هذه اللحظة في إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى تحديداً، والقليل منها يقطن في الشمال التابع للغرب من الهند، و نظراً لكتلة جسده العظيمة والتي تصل 250 كيلو غرام فإنه يُصنف ثاني أضخم السنوريات في العالم، ولا يتشابه أوضح الأسد عن الأنثى الملقبة بـ اسم لبؤة، حيث لديه الذكر شعراً بشأن العنق أمّا اللبؤة فلا يبقى تملك ذلك الشعر، وسيتم التعرف على معدل عمر الأسد في ذلك النص.

معدل عمر الأسد

معرفة معدل عمر الأسد من الأمور التي يجهل العديد من الأشخاص معرفتها، ومن الجدير بالذكر بأنّ معدّل عمر الأسد يختلف باختلاف الجنس، فمعدل عمر الأسد الذكر لا يتجاوز الثماني سنوات إلاّ في حالاتٍ نادرة، بينما يصل عمر اللبؤة إذا كانت في البرية إلى عشرين عاماً، أمّا إذا كانت تعيش في أماكن محمية فإنّ عمرها يتراوح من 12 عاماً إلى 14 عاماً.

التزاوج عند الأسود

خلق الله الكائنات الحية وجعل لها طريقة معينة للتزاوج والتكاثر، والأسد من الحيوانات الثدية التي لا يوجد لها موسم معين للتزاوج، كما أنّ أنثى الأسد (اللبؤة) تتزاوجُ مع أكثر من أسدٍ ذكر، وتبلغ فترة حملها إلى ما يقارب 110 أيام، وتحمل في بطنها من شبل إلى أربعة أشبال، علماً بأنّ سن الإنجاب لديها يبدأ في عمر الرابعة.

تضع اللبؤة مولودها في بداية ولادته في منطقة آمنة لحمايته من الأخطار، وتبقى عيون الشبل مغلقة إلى أن يمر أسبوع على ولادته، ويتمكن من المشي بعد أن يبلغ ثلاثة أسابيع من عمره.

يواجه الشبل العديد من الأخطار مثل الموت جوعاً نظراً لضعف جسده وعدم قدرته الحصول على الغذاء بنفسه، أو قد يتعرض لخطر الإفتراس من قِبل الحيوانات الأخرى كالجواميس والضباع، وتموت معظم الأشبال قبل بلوغ سن الثانية بسبب الجوع، وتبدأ مرحلة النضوج الجنسي عند الأسد الذكر عند بلوغه سن الثالثة.

صفات الأسد

يُطلق على الأسد العديد من الأسماء في اللغة العربية مثل: أبو حفص وأبو لبدة وبيهس وحيدر ودرواس وأشجع وصارم وضرغام وغيرها من الأسماء، يُلقّب الأسد بملك الغابة؛ نظراً لشجاعته وقوته وصفاتٍ أخرى يمتلكها التي لا تجتمع عند أيّ حيوانٍ آخر، ومن أبرز صفات الأسد يُذكر ما يأتي:

  • الشجاعة: يعدّ الأسد من أكثر الحيوانات شجاعة حيث يقابل عدوه بجسارة دون أن ينسحب أو يهرب حتى وإن أدى ذلك إلى موته وهلاكه.
  • القوة: يصنف الأسد من الحيوانات المفترسة؛ نظراً للقوة التي يمتلكها فبنيته الجسدية القوية وأصابعه المعكوفة وأنيابه الحادّة تمكنه من الانقضاض على فريسته بكل سهولة.
  • الترفع والعفة: بالرغم من قوّة الأسد ووحشيته إلى أنه لا يقوم بتعذيب فريسته ويهاجمها عندما يشعر بجوعٍ شديد، كما أنه لا يأكل اللحوم الميتة أو الجيفة حتى وإن هلك من الجوع.
  • الهيبة: مظهر الجسد الخارجي للأسد يمنحه هيبةً ووقاراً ورهبةً كبيرة، فرؤيته تبث الرعب والخوف، وأبرز الصفات التي تمنحه هذه الهيبة البنية القويّة والحجم الكبير والشعر الي يحيط بعنقه ورأسه.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق