معلومات عامة منوعة

ماذا حدث للطائرة الماليزية المفقودة بالمحيط الهندي؟

الطائرة الماليزية المفقودة تحطمت بالمحيط الهندي

أعلن رئيس مجلس الوزراء الماليزي محمد نجيب تون عبد الرزاق يوم يوم الاثنين، عن بيانات حديثة تفيد بأن الطائرة من الممكن أن تكون تحطمت في جنوب المحيط الهندي.
ورجح الرئيس محمد نجيب تلك المعلومة طبقا لتحليل البيانات وصور الستالايت التي درستها الحكومة الماليزية.

وكانت السلطات الماليزية بدأت بحثا دوليا عن الطائرة اللغز التي اختفت دون أي مؤشرات قوية عن مكان وجودها، وشارك في البحث العديد من  الطائرات والسفن، لرصد أي حطام في المحيط الهندي قد يكون لطائرة البوينغ 777 التابعة للخطوط الجوية الماليزية منذ اختفائها في الثامن من آذار (مارس) الحالي، عندما كانت تقوم برحلة بين كوالالمبور وبكين.

قالت ماليزيا إنها حصلت على صور جديدة التقطتها أقمار اصطناعية فرنسية تظهر حطاما يحتمل أن يكون للطائرة الماليزية المفقودة إم إتش 370 في منطقة المحيط الهندي الجنوبي. وهذه ثالث مرة هذا الأسبوع تلتقط خلالها أقمار اصطناعية صورا لحطام في مياه المحيط. وتنسق أستراليا جهود البحث عن الطائرة المفقودة، وكانت قد قالت في وقت سابق إنها تحقق في ظهور أجسام في المحيط. وكانت الطائرة الماليزية MH370 قد اختفت من شاشات الرادار في الثامن من هذا الشهر، وهي في طريقها من كوالامبور إلى بكين وعلى متنها 239 شخصا. ويقول مسؤولون ماليزيون إنهم يعتقدون أن مسار الطائرة قد حُوَّل عمدا.

ويشمل التحقيق في مصير الطائرة الماليزية بناء على معلومات وفرتها أقمار اصطناعية ممرين مختلفين: الأول يمتد إلى الشمال الغربي من آخر مكان في مضيق مالكا يعتقد أن الطائرة قد مرت منه والممر الثاني في الجنوب الغربي. لكن لم يعلن أي بلد يقع على الممر الشمالي حدوث اتصال مع الطائرة المفقودة عن طريق أجهزة الرادار.

ولهذا، تركزت جهود البحث في الممر الجنوبي حيث رصدت الأقمار الاصطناعية حطاما في جنوب المحيط الهندي يحتمل أن يكون للطائرة المفقودة

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق