0 طيور مصدر سمر

كيف يعيش البطريق الإمبراطوري

أين يعيش البطريق

الطيور
تبقىُ الطيور بمختلَف أشكالها بأعداد عظيمة، ومن المعلوم أن الطيور على العموم لديها أجنحة تمكنها من الطيران لمسافاتٍ بعيدة، مع وجود بعض الاستثناءات لطيور لديها أجنحة لكنها لا يمكنها الطيران، ومن الأمثلة على تلك الطيور: طائر النعام والدجاج والبطريق، وربما يستغرب الكثيرون اعتبارَ البطريق من فصيلة الطيور، لكنه بشكل فعلي أيضاً رغم أنه لا يطير أبدًا، وفي ذلك النص سوف يتم الإجابة عن سؤال: أين يقطن البطريق فضلاً عن أوضح عديدة بيانات عن ذلك الطائر.

أين يعيش البطريق

يجهلُ كثير من الناس أين يعيش البطريق، ويُعدّ البطريق Penguin من الطيور البحرية التي تعيش بشكل أساسي في نصف الكرة الأرضية الجنوبي، وتحديدًا في القارة القطبية الجنوبية، إذ إن معظم البطاريق ينحصر وجودها في هذا المكان، وعلى الرغم من هذا فإنّ بعض البطاريق تعيش في المناطق المعتدلة على سواحل أمريكا الجنوبية وسواحل أستراليا وسواحل أفريقيا، وقد وُجد نوع بطريق وهو بطريق الغالاياغوس الذي يعيش على مسافة لا تبعُدُ كثيرًا عن خط الاستواء،وبشكلٍ عام فإن البطريق طائر مائي يُناسبه العيش في الماء، حتى أنّ ريشه الأبيض والأسود يُساعده على التمويه في العيش في الماء، كما أن أجنحته تكون على شكل زعانف لتساعده على السباحة، ويقضي نصف عمره في الماء ونصفه الآخر في اليابسة، وبشكلٍ عام تعيش البطاريق كبيرة الحجم في المياه الباردة، أما البطاريق الصغيرة فتفضل العيش في بيئات مدارية أو معتدلة.

معلومات عن البطريق

يُعدّ البطريقُ من الطيور التي تتكيّف مع ظروف حياتها، فرغم أنّه لا يستطيع الطيران، إلا أنه يستطيع الحصول على غذائه من تناول مختلف أشكال الحيوانات في الحياة البحرية مثل: الحبار والسمك والكريل، وفيما يأتي بعض المعلومات المتعلّقة بالبطريق:

  • يُوجد منه أنواع عديدة يصلُ عددها إلى 17 نوعًا منها: الإمبراطوري والأفريقي والقزم، ويُعدّ البطريق الإمبراطوريّ هو أضخم أنواعه، ويبلغ طول البطريق البالغ من هذا النوع ما يقارب 1.1 متر، أما وزنُه فيصل إلى 35 كيلوغرام وأكثر، أما أصغر أنواعه فهو البطريق القزم الذي لا يتجاوز طوله 40 سنتيمتر، ويصلُ وزنه إلى واحد كيلوغرام.
  • يتغذّى بشكل عام على السرطانات والأسماك والحبار، إذ يستهلك كميات كبيرة من الطعام.
  • يتعرض للافتراس من قبل حيوان الفقمة والحيتان.
  • يتميز بمشيته الهادئة ووقفته العمودية، ويملك أرجلًا قصيرة وجسمًا منتفخًا وطويلًا، كما له القدرة على التزحلق على الجليد والثلوج وتسلق المنحدرات والانزلاق على البطن.
  • يستطيع السباحة لمدة تصل إلى عشر ساعات متواصلة، وتبلغ سرعته ما يقارب 13 كيلومتر في الساعة، مع ضرورة قفزه خارج الماء في كل دقيقة كي يتنفس.
  • يُغطي جسمه ريش سميك وقصير يحميه من الماء.
  • يسكن في أعشاش محفورة في الشجيرات أو أسفل الصخور الكبيرة.
  • يتكاثر بوضع البيض.
  • يُعدّ من الحيوانات ذات الدم الحارّ، لكن يوجد أسفل جلده طبقة من الدهون تساعده في حفظ حرارة جسمه، كما يوجد على جسمه بعض الغدد التي تُفرز زيوتًا لتغطية ريشِه، ممّا يجعل جسمه مقاومًا للريح والماء
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق