0 أعشاب وزيوت ونباتات يمنى

كيف تعالج عشبة المليسة القلق؟

فوائد عشبة المليسة للقلق

عشبة المليسة
تعرف عشبة المليسة علمياً باسم Melissa officinalis، وتشتهر بتسمية بلسم الليمون عند معظم الأحيان، وما يميز تلك العشبة أن الرحيق يتوافر بشكل ملحوظ في أزهارها، وتعرف تلك العشبة بخصائصها العلاجية الهائلة، حيث أنها تتضمن على الكثير من المكونات والمواد التي تشارك في التخفيف من مظاهر واقترانات الكثير من الحالات المرضية، كما أنها تستخدم للعناية بالبشرة وبالخصوص الزيت الذي يتم استخراجه منها، وتتضمن تلك العشبة على الكثير من المواد المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات، وبذلك فإن مفعولها قوي، وسنتحدث في ذلك النص على نحو رئيسي بشأن استخدامات عشبة المليسة للقلق

عشبة المليسة للقلق

  • تساهم هذه العشبة في التقليل من اضطرابات النوم المختلفة بما في ذلك التوتر والقلق، حيث أنها تمتلك خصائص مهدئة، وقد استخدمت لهذا الغرض منذ قديم الزمان.
  • تتواجد المليسا لهذا الغرض بأكثر من شكل لدى العطارين، ومن أبرز ذلك الكبسولات أو الشاي أو المحلول العطري.
  • تحتوي على العديد من المواد التي تحفز استرخاء العضلات وبالتالي راحة الإنسان وتخفيف القلق لديه.
  • أما عن طريقة الاستخدام فإنها تحضر وتشرب كالشاي وذلك مرتين في اليوم الواحد، الأولى صباحاً والأخرى مساءً.
  • يتم القيام بخلط هذه العشبة مع أعشاب أخرى مهدئة لمضاعفة التأثير، ومن أبرز تلك الأعشاب البابونج والجنجل والناردين.

فوائد عشبة المليسة بشكل عام

  • تساهم في علاج العديد من الأمراض التي تكون ذات مسبب فيروسي، والتي من أبرزها القوباء المنطقية وفيروس الهربس البسيط، ويأتي ذلك نظراً لاحتوائها على مادة البوليفينول المضادة للفيروسات.
  • إن تناول شاي هذا النوع من الأعشاب يساهم في زيادة القدرة على التركيز وهذا بحد ذاته يلعب دوراً في تحسين أداء الإنسان خلال يومه.
  • تلعب دوراً في تخليص الإنسان من مشاكل الجهاز الهضمي الوظيفي.
  • لها دور في حل مشكلة اضطرابات النوم العصبي التي تؤثر على قدرة الإنسان على النوم، وهذا بدوره له تأثير سلبي على النواحي المختلفة من حياة الإنسان.
  • تعتبر أحد النباتات الفعالة في حل مشاكل اضطرابات الغدة الدرقية ذلك أنها قادرة على تنظيم إنتاج هرمون الغدة الدرقية وإبقائه ضمن المستويات الطبيعية له.
  • يلعب دوراً في تحسين الذاكرة لدى الإنسان، وهذا ما يجعل هذه العشبة مفيدة للأشخاص المصابين بمرض الزهايمر.
  • تساهم في علاج مرض الخرف نظراً لتأثيرها على الجهاز العصبي المركزي وأجزاء من الدماغ لدى الإنسان.
  • تلعب دوراً في التغلب على اضطرابات الجهاز الهضمي والتي يعتبر الغثيانأبرزها.
  • تعتبر أحد الأعشاب الفعالة في حل مشكلة عسر الطمث التي تعاني منها بعض السيدات.
  • تمتلك القدرة على إدرار الحليب وبالتالي فهي مفيدة للنساء في فترة الرضاعة.
  • قادرة على علاج اضطرابات المزاج المختلفة وتخليص الإنسان منها
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق