معلومات عامة منوعة

كيفية توليد الكهرباء الساكنة

طرق توليد الكهرباء الساكنة

تعد الكهرباء الساكنة ظاهرة فيزيائية تعني الإنجذاب الكهربائي من جسيم إلى آخر، ومنذ قديم الزمن تمَكّن الإنسان التعرف على الكثير من المواد التي تنجذب صوب الكهرباء الساكنة أو تتألف منها، وقد تسمى تلك الكهرباء بالكهرباء الاستاتيكية في بعض الأحيان، وقد كان العالم كولوم أول من درس تلك الظاهرة بالتفصيل وأخبرنا بالعديد من البيانات الهامة عنها، وسنتعرف في ذلك النص على أساليب توليد الكهرباء الساكنة وتكونها ومصادرها.

طرق توليد الكهرباء الساكنة

  • تتجمع الشحنات الساكنة على عدد من الأجسام، وهذه ظاهرة طبيعية للغاية، وقد تنتقل من مكان إلى آخر محدثة شرارة كهربائية وهذه الكهرباء ليست مضبوطة بقانون أو بخاصية معينة دون غيرها، وهي تعمل على إتزان الشحنات في الطبيعة.
  • تعتبر طريقة الدلك واحدة من الطرق المهمة في توليد الكهرباء الساكنة، وهي مصدر رئيس للحصول على الشحنات السالبة بعدة طرق كدلك قضيب أبونايت بالفرو  أو دلك قضيب بلاستيك بقطعة صوف ويبدو تولد الكهرباء جليا إذا قربناها من عدد من القصاصات.
  • تتولد عدد من شحنات الكهرباء الساكنة الموجبة بطريقة الدلك من نوع آخر كدلك قضيب الزجاج بقطعة حرير أيضاً وتعتبر هذه إحدى أهم الطرق التقليدية.
  • الطريقة الأخرى هي طريقة التماس واسمها يٌخبر بالكثير عن كيفيتها فهي تتم بملامسة جسم مشحون بآخر غير مشحون فتنقل غليه الشحنات وبالطبيعة فإن نوع الجسم المشحون الذي يحمل الشحنة في النهاية يكون من نفس نوع شحنة الجسم الذي شحنه ( بعد تلامسهما )، وتتم هذه الطريقة باستخدام الأدوات التالية :
    1- كرة موصلة.
    2- كرة معزولة.
    3- جسم مشحون ( مسبقاً ).
    4- سلك توصيل.

طريقة العمل :

  • يتم العمل بتقريب الجسم المشحون من الكرة دون ان يلامسها، ثم تقترب الشحنات السالبة من الجسم المشحون متجاذبة ومبتعدة عن الجسم المشحون ( تنافر ).
  • نقوم بعذها  بتوصيل الكرة غلى الأرض مستخدمين سلك التوصيل، وهكذا يتم تفريغ الشحنة الموجبة إلى الأرض وتبقى الشحنة السالبة على الكرة وهذا نتيجة التجاذب بينها وبين الشحنة السالبة للجسم المشحون ( مسبقاً ).
  • نقوم بعدها برفع السلك عن الأرض ونبعد عنها الجسم المشحون المؤثر، وبهذا تصبح الكرة مشحونة بالشحنة السالبة وهذه احدى الطرق التقليدية بتوليد الكهرباء المستقرة عن طريقة الحث وخاصة إن أردنا أن تكون شحنة الجسم مخالفة لشحنة الجسم المؤثر المشحون.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق