الحمل والولادة

علامات توقف نبض الجنين

أعراض توقف نبض الجنين

نبض الجنين
تطمئن جميع الأمهات الحوامل على أجنتهن بواسطة نبضات قلب الجنين حيث يعتبر ذلك المؤشر أكثر أهمية الدلائل التي تدل على سلامة الجنين وسلامته، فعن سبيل السماعة العادية يمكنه الطبيب المتخصص في تلك الموضوعات سماع نبضات قلب الجنين كما كان منتشراً في الماضي، أما في وقتنا الحاضر فيمكن للطبيب ملاحظة إذا ما كان هناك خلل يتوعد حياة الجنين أم لا بواسطة السونار أو الموجات فوق الصوتية، كما يقوم على رصد تطوره في خلال مدد نموه واستكمال حالته الصحية، ويعمل أيضاًً على رصد حيوية ضربات قلبه الطبيعية، وفي ذلك النص سوف نقوم بالتعرف على مظاهر واقترانات تعطل نبض الجنين.

أعراض توقف نبض الجنين

  • الارتفاع الشديد في درجة حرارة جسم الحامل.
  • شعور المرأة الحامل بضعف شديد للغاية غير معتاد عليه.
  • نزول الدم المتجلط على هيئة قطع.
  • شعور السيدة الحامل بآلام شديدة جداً في منطقة أسفل الظهر، كما يرافق هذه الآلام أيضاً ألم شديد جداً في منطقة البطن.
  • خروج دم أحمر اللون من منطقة المهبل وهذا ما يعرف بالنزيف المهبلي، حيث أن هذه العلامة هي أهم علامة من علامات توقف نبض الجنين.
  • عدم شعور الحامل بأعراض الحمل كالغثيان والدوخة والاستفراغ، حيث أنها تختفي تدريجياً، كما أن الجنين يموت بعد توقف نبضه.

أسباب موت الجنين

  • وجود مجموعة من الالتهابات المزمنة في منطقة الرحم لدى السيدة الحامل.
  • ظهور أكياس في المبيض لدى الحامل والمعروفة بتكيس المبايض.
  • حدوث عملية انفصال في المشيمة.
  • نقصان كبير وملحوظ في كمية الأكسجين التي يجب أن تصل للجنين.
  • إرتفاع ضغط الدم لدى المرأة الحامل وهذا ما يعرف علمياً بتسمم الحمل، إضافة إلى ارتفاع الزلال في البول.
  • تغذية الجنين بشكل سيء مما يؤدي إلى إضعافه وبالتالي وفاته.
  • في حالات عدم وجود توافق بين كل من دم الأم ودم الجنين.
  • إصابة السيدة الحامل بأمراض القلب، أو إصابتها بمرض السكري المزمن.
  • فقر الدم الحاد لدى المرأة الحامل يؤدي إلى موت الجنين.
  • قد تؤدي حركة الجنين إلى جعل الحبل السري يلتف حول رجل الجنين أو رقبته مما يؤدي لوفاته.
  • تناول الأدوية من دون استشارة الطبيب المختص بذلك وبشكل عشوائي.

معلومات حول نبض الجنين

  • تكون نبضات قلب الجنين في البداية قليلة جداً وخفيفة، حيث أنها لا تتعدى مائة نبضة في الدقيقة الواحدة.
  • في الأسبوع الثاني عشر من الحمل تستقر نبضات قلب الطفل لتصل لغاية معدلها الطبيعي والذي هو ما بين المائة وعشرين نبضة والمائة وستين.
  • تبدأ النبضات بالزيادة بشكل ملحوظ كل أسبوع، حيث أنها تصل في الأسبوع التاسع إلى مائة وخمسة وتسعين نبضة في الدقيقة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق