الحمل والولادة

علامات تلقيح البويضة وبدء الحمل

علامات نجاح تلقيح البويضة

إخصاب البويضة
ونعني بإخصاب البويضة التقاء البويضة الأنثوية الناضجة عقب نزولها من المبيض مع الحيوان المنوي الذكري داخل بطانة الرحم وحدوث عملية الإخصاب أو التخصيب لتكوين الجنين، وبعدها تصبح البويضة ملقحة على الإطلاقً وتبدأ بعملية شقاق الخلايا داخل الرحم، وغالباً ما تتم عدد من المتغيرات في جسد المرأة الحامل عقب ختام عملية الإخصاب على الفورً، وتكون في أغلبها حديثة وغريبة على المرأة يمكنها ملاحظتها بيسر، بعضها يكون جسديًا والآخر نفسيًا، وفي ذلك النص سيتم التعرف على أكثر أهمية إشارات فوز إخصاب البويضة نحو المرأة.

علامات نجاح تلقيح البويضة

  • تغيرات في الثدي: يرافق عملية تلقيح البويضة إحساس المرأة بتغيرات في الثدي أهمها الشعور بثقل في الثدي وزيادة في الحجم عن المعتاد، كما يصبح الثدي أكثر حساسية وقساوة، وتحدث تغيرات في حلمات الثدي لتصبح داكنة اللون مائلة للسواد وتتسع وتكبر لتهيء المرأة للرضاعة.
  • النزيف البسيط: يرافق عملية تلقيح البويضة نزف دموي بسيط على شكل قطرات خفيفة مائلة للون البني ناتجة عن التصاق البويضة في بطانة الرحم، ويستمر النزيف عادةً مدة يوم أو يومين فقط مصحوبًا ببعض التقلصات في أسفل البطن.
  • التعب والإرهاق: وهي من أهم علامات نجاح تلقيح البويضة المعروفة، حيث تشعر المرأة في بداية حدوث الحمل بالتعب والإرهاق السريع عند أدائها لأي عمل بسيط، وذلك يكون ناتج عن زيادة إفراز هرمون الحمل تتسبب بهذه المشكلة المؤقتة، كما يرافق ذلك في الغالب حدوث الصداع المتكرروانخفاض في ضغط الدم.
  • ظهور الخط الأسود: من أهم علامات نجاح تلقيح البويضة ظهور خط أسود اللون يصل بين السرة في البطن ويمتدّ ليصل بداية شعر العانة، والذي يتحول بعد إتمام عملية التخصيب من اللون الأبيض إلى اللون الأسود.
  • نزول إفرازات مخاطية متكررة من المهبل، وحدوث تلين في عنق الرحم.
  • تغيرات في الأذواق بالنسبة للطعام والروائح، فقد تنفر المرأة من رائحة أو مذاق معين، وقد تنجذب لرائحة بشكلٍ مبالغٍ فيه.
  • حدوث الغثيان وخاصة الغثيان الصباحي.
  • كثرة البول والشعور بامتلاء البطن والضغط على المثانة.
  • حدوث التقلصات المعوية وإمساك متكرر، ومغص متقطع في البطن.
  • ظهور بعض البثور والنمش والدهون على الوجه.

تأخر الدورة الشهرية

تختفي الدورة الشهرية لدى المرأة بعد تلقيح البويضة، فإذا تأخرت الدورة الشهرية لديها عن موعدها الثابت لمدة تقارب أسبوع أو أسبوعين، مع وجود بعض العلامات الأخرى المذكورة سابقاً، فذلك على الأغلب يدل على نجاح تلقيح البويضة، ولكن لا بدّ من التأكد من ذلك، فقد يحدث غياب للدورة الشهرية بسبب الإجهاد البدني أو الضغوط النفسية أو بعض اضطرابات الهرمونات الأنثوية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق