الحمل والولادة

علامات ارتفاع السكر أثناء الحمل

أعراض ارتفاع السكر عند الحامل

سكري الحمل
من الجائز تعرض جميع النساء في جبهات عديدة بشأن العالم للإصابة بمرض سكري الحمل أثناء واحد من أشهر حملهن، نتيجة لـ عديدة أمور أهمها سوء التغذية أثناء مرحلة الحمل أو نتيجة لـ عدد من الاختلافات الطارئة على جسد الحامل، وعلاوة على هذافإن ذلك الداء يتضح في الثلث الأخير من الحمل ولاشك بأنه ينتهي مع ختام مرحلة الحمل، ولكن يبقى له عدد من الإشارات والأعراض الخطيرة أثناء تلك الفترة، وفي ذلك النص سوف يتم التعرف على مظاهر واقترانات صعود السكر نحو الحامل.

أعراض ارتفاع السكر عند الحامل

قد تتشابه أعراض ارتفاع سكر الحمل مع الأعراض الطبيعية للحمل، لذلك يجب الذهاب عند الطبيب بشكل فوري، فأعراض ارتفاع السكر عند الحامل تشمل الآتي:

  • الشعور بالدوخة والرؤية بشكل مضطرب.
  • التقيؤ بشكل كبير وفقدان كل من الوزن والشهية.
  • ضيق في التنفس لدى الحامل.
  • الحاجة للتبول بشكل مستمر.
  • التعرق بشكل كبير وكذلك التركيز بشكل قليل.
  • الشعور بكل من الإعياء والتعب من دون بذل أي مجهود يسبب ذلك.
  • شعور السيدة الحامل بالعطش بشدة.

العوامل التي تُساعد على الإصابة بسكري الحمل

  • تعرض السيدة لهذا النوع من السكري من قبل، أي في أحد الأحمال الماضية.
  • إنجاب السيدة لطفل من قبل ذا وزن أكثر من أربعة ونصف كيلو جرام.
  • عدم قدرة السيدة على تحمل الجلوكوز.
  • الزيادة الكبيرة للوزن قبل حدوث الحمل.
  • إنجاب السيدة لطفل ميت من قبل.
  • وجود تاريخ عائلي لهذا المرض كإصابة أحد أفراد العائلة المقربين مثل الأم أو الأب أو الأخوة.
  • وجود السكر في بول الحامل وهذا يظهر من خلال إجراء الفحوصات.

مضاعفات ارتفاع السكر عند الحامل

  • حدوث بعض التشوهات عند الجنين.
  • قد يؤدي للوفاة.
  • الإصابة بمرض أبو صفير وهو مرض يؤدي لصفار كل من الأغشية المخاطية والعينين وأيضاً الجلد.
  • انتقال كميات كبيرة من سكر الأم عبر المشيمة للجنين، مما يؤدي إلى حدوث أمور عدة أهمها فرط نمو الجنين.
  • التعرض في المستقبل لكل من داء السكري والسمنة الزائدة.
  • إصابة الطفل بمتلازمة تُدعى متلازمة الشدة التنفسية.
  • حدوث انخفاض في مستوى السكر الخاص بالجنين عند ولادته.

بعض طرق علاج ارتفاع سكر الحمل

  • يجب على الحامل المصابة متابعة نسبة السكر في الدم أربع مرات خلال اليوم عند النهوض من النوم وبعد تناول الوجبات الرئيسية والتي هي الفطور والغداء والعشاء.
  • يجب المحافظة على التغذية خلال هذه الفترة فيجب تجنب تناول جميع الأطعمة التي تحتوي على الطاقة مثل الحلويات والنشويات والسكر.
  • يجب على السيدة المصابة بهذا المرض ممارسة النشاط البدني غير الشاق بانتظام وبعد استشارة الطبيب، ومن الأمثلة عليه المشي والركض.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق