الحياة الزوجية

صفات الرجل الأناني مع زوجته

الرجل الأناني مع زوجته

صفات الرجل الأناني هي من أقبح الصفات كليا، لاسيماً إن كانت حاضرةً بين الأزواج، حيث تُصبح الحياة الزوجية باردة، مفتقرة للروح والحياة، لأن الأنانية تعني حب الذات، وأن يكون الفرد متحيزاً لنفسه ومصلحته لاغير، ولا يهتم بشؤون غيره ولا يلبي احتياجاته، لهذا يُعد الزوج الأناني كابوس يجثم على صدر قرينته، الأمر الذي يسبب نفورها منه وكرهها له، لاسيماً أن إجراء الرجل مع قرينته مخالفٌ للشرع والسنة النبوية المطهرة، فقد كان الرسول عليه الصلاة والسلام يعامل زوجاته بالحسنى والمعلوم والمعاشرة الطيبة، فما هي صفات الرجل الأناني مع قرينته ؟

صفات الرجل الأناني مع زوجته

  • يحب نفسه ولا يفكر إلا بها، ولا ينشغل إلا بهمومه الشخصية فقط.
  • يمتنع عن مساعدة زوجته في أعباء المنزل، ولا يساعدها في تربية الأطفال.
  • يمتنع عن الاهتمام بزوجته في أوقات مرضها وتعبها.
  • يهتم بمتعته الذاتية أثناء العلاقة الحميمية ولا يهتم بمشاعر زوجته أو تلبية رغباتها.
  • يهتم بسعادته وحده دون غيره، ولا يفكر في سعادة زوجته أو إدخال السرور إلى قلبها.
  • يخرج من البيت باستمرار ويترك زوجته وحيدةً في البيت مع أطفالها، ويتذرع بحججٍ غير منطقيةٍ لخروجه.
  • يهتم بطعامه وشرابه ونومه أكثر من اهتمامه بواجباته الزوجية تجاه زوجته، ولا يقدم لها الحب والغزل والدلال.
  • يفضل الخروج مع أصدقائه أكثر من الخروج مع زوجته، وقد يرسلها لبيت أهلها مع اطفالها لعدة أيامٍ دون أن يسأل عنها.
  • يتصرف خارج البيت بلطفٍ زائدٍ مع الآخرين، ويتحلى معهم بروح المرح والدعابة، وعندما يعود إلى بيته وزوجته واطفالهن يصبح شخصاً آخر، يتصرف بقلة ذوق وعصبية زائدة.
  • يهتم بمظهره ولباسه وأناقته، ويشتري لنفسه ما يريد، ويمنع زوجته من شراء ما تحتاجه، وقد يمنع عنها النقود أيضاً.
  • يجرح مشاعر زوجته باستمرار، ويسمح لنفسه بإقامة العديد من العلاقات مع النساء.

 طرق التعامل مع الزوج الأناني

  • محاولة جذب اهتمامه عن طريق التفاصيل والهوايات التي يحبها وذلك بمحاولة الزوجة فرض نفسها ومشاركته الأشياء التي يحبها ومعاونته على إنجازها لتشجيعه على التعاون ونبذ الأنانية.
  • التحدث معه بشكلٍ مباشرٍ، وذكر الأشياء التي تتمناها زوجته منه، كي يعيد التفكير في تصرفاته معها، وكي يصبح أكثر إيجابيةً، بشرط أن يكون النقاش بأسلوبٍ متحضرٍ، بعيداً عن الجدال العقيم..
  • منحه أشياء ذات قيمة عالية مثل هدية، وذلك لكسب حبه وودّه، ومحاولة التقرب إليه.
  • التحلي بالصبر في التعامل معه، وكثرة الدعاء إلى الله تعالى أن يهديه ويصلح حاله ويتخلى عن أنانيته.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق