0 سير ذاتية لشخصيات تصنيف نهاد

سبب شهرة جاستن ترودو

سر شعبية جاستن ترودو

جاستن ترودو واسمه التام جاستن بيير جيمس ترودو، وهو رئيس وزراء كندا، ولد في الخامس والعشرين من كانون أول، من عام 1971، ويتزعم الحزب الليبرالي الكندي، ويسمى أيضاً حزب الأحرار الكندي، وكان قد أبوه ليبيير ترودو رئيس مجلس الوزراءالكندي الماضي، وهو الابن البكر له، وقد انتخب جاستن ترودو كعضوٍ في البرلمان الكندي عن دائرته الانتخابية بابيينو، وهذا في عام 2008، وعلى ذلك انتخب لدورةٍ أخرى في عام 2011، وشغل عديدة مناصب هامة كعضو في الحزب الليبرالي.

سر شعبية جاستن ترودو

  • يتمتع جاستن ترودو بشعبيةٍ كبيرة في كندا، حيث ترعرع في ظل الحزب الليبرالي الذي يتمتع بجمهورٍ واسع في كندا.
  • يتمتع بوسامةٍ كبيرة وشكلٍ جميل وأناقةٍ لافتة، مما جذب إليه أنظار الناس وجعلتهم ينظرون إليه بإعجاب.
  • يمتلك شخصية لافتة جذبت إليه الملايين من الناس، كما أنه يتمتع بحضور كبير.
  • يعتبر من فئة الشباب اللامعين في كندا، ويمارس أنشطةً كثيرة تجعله قريباً من الناس مثل المشاركة في ملاكمة خيرية سميت باسم “قاتلوا من أجل العلاج”، حيث كانت هذه الملاكمة ضد “باتريك برازو”، وهو عضو مجلس الشيوخ من حزب المحافظين، وقد فاز بهذه المبارزة جاستن ترودو، وكانت النتيجة الحاسمة في الجولة الثالثة، واعتبرت هذه النتيجة مفاجئة.
  • تميز كثيراً بالنزعة الإنسانية، فقد شجع كثيراً على زيادة جهود الإغاثة الكندية، وذلك في عام 2010 بعد زلزال هاييتي، كما قام بتسهيل الإجراءات للهجرة من هاييتي إلى كندا.

معلومات عن جاستن ترودو

  • تقلد عدة مناصب في كندا، وذلك في ظل الحزب الليبرالي الذي ينتمي إليه، حيث عمل كناقدٍ للتعددية الثقافية والشباب، والهجرة، والمواطنة.
  • اهتم بما يخص الشباب بعد مرحلة التعليم الثانوي، كما اهتم برياضات الهواة.
  • انتخب في 14 نيسان في عام 2013 كزعيمٍ للحزب الليبرالي الكندي.
  • فاز حزبه بأغلبيةٍ ساحقة في الانتخابات التي جرت في 19 تشرين أول من عام 2015، وهي انتخابات فيدرالية أصبح جاستن ترودو من خلالها رئيساً للوزراء.
  • أدى اليمين الدستورية كرئيسٍ للوزراء في الرابع من تشرين الثاني من عام 2015.
  • كان أول عضو في البرلمان الكندي الأربعين يقوم بتقديم اقتراحٍ خاص، حيث دعا إلى “سياسة الخدمة التطوعية الوطنية للشباب”، وقد فاز اقتراحه هذا بالتأييد من جميع البرلمانيين الذين ينتمون إلى مختلف الأحزاب.
  • ترأس المؤتمر الوطني للحزب الليبرالي في فانكوفر، وذلك في نيسان من عام 2009، ومن ثم تم تعيينه في نفس العام ليكون ناقد الحزب للشباب وتعدد الثقافات.
  • تعين من جديد في منصب ناقد الشباب والهجرة والمواطنة في أيلول من عام 2010.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق