الحمل والولادة

حساب ايام التبويض للحمل

أيام التبويض وعلامات وجود إباضة في الدورة الشهرية

التبويض
تسأل الكثير من النساء سواءً أكان لديهن مشكلات في الحمل أم لا دكتور التبويض عن مرحلة التبويض وعلاماته، ومن الممكن علم حدوث الإباضة بالتعرف على السيرة المرضية للمرأة دون الذهاب إلى الطبيب لتصرُّف الفحوصات، وهذا عن طريق القيام بفعل تحليل سريري أو تحليل مخبري، من المهم ذكره بأن خمسٍ وتسعين بالمئة من النساء اللواتي تقل أعمارهن عن الخامسة والثلاثين عاماً ودورتهن الشهرية منتظمة لديهن إباضة شهرية، ونسبة خمسة بالمئة منهن لا تتم لديهن إباضة، وسنتعرف في ذلك النص على أيام التبويض وإشارات وجود إباضة في الدورة الشهرية.

أيام التبويض وعلامات وجود إباضة في الدورة الشهرية

  • الشعور بألمٍ قد يكون عند البعض شديد في أسفل البطن وعلى الجهة اليمنى أو اليسرى اليوم الأول والثاني من بداية أيام الدورة الشهرية وقد يتناولن أثناء هذه الفترة الأدوية المسكنة أو الذهاب إلى المستشفى إلى أنّ هذا الأمر لا يستدعي القلق حيث أنه يدل على أنّ الدورة السابقة كانت دورة إباضية، ويجب أن نفرق بين الألم الذي يحدث في بداية الدورة والألم الذي يحدث طيلة فترة الدورة والذي ليس له علاقة بالتبويض وقد يشير إلى وجود مشكلةٍ ما الأمر الذي يستدعي زيارة طبيب النسائية لمعرفة العوامل المسببة لهذه الأوجاع.
  • تختلف الدورة الشهرية من سيدةٍ لأخرى، وعند معظم السيدات تحدث كل ثمان وعشرين يوماً، والدورة المنتظمة تعرف بأنها تأتي بين الواحد والعشرين يوماً والخامسة والثلاثين يوماً، وتحدث الإباضة في الدورة التي تأتي للسيدة كل ثمان وعشرين يوماً في اليوم الثالث عشر أو الرابع عشر من بداية الدورة.
  • زيادة الإفرازات المهبلية يدل على أنّ هذه الدورة إباضية.
  • قد تظهر عند بعض السيدات نقاط أو خيوط من الدم في الإفرازات المهبلية.

طرق التأكد من وجود الإباضة

  • القيام بفحص سريري عن طريق الألترا ساونت لمعرفة إذا ما كان هناك إباضة أم لا.
  • عمل فحوصات مخبرية كعمل فحص لهرمون البروجسترون.
  • استخدام الكيتات المتواجدة في الصيدليات لتقطير الإباضة، حيث يتم أخذ عينة من البول بشكل يومي فعندما يتغير لونه فإنّ الإباضة تحدث بعد أربعٍ وعشرين ساعة من تغير اللون الذي يظهر على جهاز الفحص.
  • تهتم بعض السيدات بعمل هذه الفحوصات لرغبتهن في الحمل، بينما ترغب أخريات في معرفة ما إذا كانت دورتهن إباضية أم لا، والبعض الآخر يرغبن فقط بمعرفة فترة الإخصاب لديهن دون أن يحدث حمل لذا يجب أن تكون المرأة حريصة أثناء هذه الفترة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق