الحمل والولادة

توقف نمو الجنين في الرحم

أسباب توقف نمو الجنين

تعطل نمو الجنين
من الأشياء المؤسفة التي تتم خلال مرحلة الحمل، تبطل نمو الجنين، وقد يصدر ذلك على نحوٍ متدرج على فترات يتجاوز بها الجنين بفترات من التضاؤل، أو قد يصدر على نحوٍ مفاجئ، وقال تلك الوضعية في أي مرحلة من مدد الحمل، ولاسيماً في الثلاثة أشهر الأولى منه، حركته على نحوٍ كامِل، ويعني تبطل نمو الجنين وفاته، أي أن النبض يتوقف، كما تتوقف حركته وتصبح غير ظاهرة فيما يتعلق للأم، وتختفي مظاهر واقترانات الحمل التي كانت تشعر بها الحامل بدرجة جلية، وفي ذلك النص سنذكر بيانات عن عوامل تعطل نمو الجنين أثناء ذلك النص.

أسباب توقف نمو الجنين

  • عدم وصول الغذاء أو الأكسجين للجنين.
  • إصابة الحامل بأمراضٍ عدة مثل تسمم الحمل الذي يحدث بسبب ارتفاع ضغط الحامل.
  • إصابة الحامل بسكر الحمل.
  • إصابة الحامل بعدوى فيروسية وانتقالها للجنين.
  • عدم وجود توافق ما بين دم الزوج ودم الحامل.
  • حدوث انفصال للمشيمة بشكلٍ مبكر.
  • وجود أسباب جينية تتعلق بعدد الكروموسات عند الجنين ووجود خلل فيها، أو إصابته بما يعرف بالأخماج الجينية المزمنة.
  • إصابة الجنين بالتشوهات الخلقية التي تُضعفه.
  • تعرض الجنين للأذية الشعاعية أو عدم نمو البنكرياس.
  • إصابة الحامل بفقر دم شديد.
  • تناول الحامل للمشروبات الكحولية أو المواد المخدرة أو السجائر أو مضادات الاستقلاب.
  • حمل المرأة بتوائم متعددة.
  • وجود خلل في المشيمة مثل نقص الوزن أو قلة حجمها أو إصابتها بالالتهابات.
  • تعرض الحامل لضربات عنيفة أو لكمات قوية تؤثر على الجنين.
  • إصابة الأم بأمراضٍ عدة وانتقالها للجنين مثل الحصبة والتيفوئيد.
  • إصابة الحامل بضعف في مناعة الجسم.

تشخيص توقف نمو الجنين

يقوم الطبيب بتشخيص توقف نمو الجنين بموته بملاحظة الأعراض الظاهرة على الحامل وبإجراء الفحص بجهاز السونار “جهاز الموجات فوق الصوتية”، حيث يبين هذا الجهاز وضع الجنين تماماً، وفي حال تبين موت الجنين يقوم الطبيب بإجراء عملية إجهاض له، مع ضرورة معرفة السبب الحقيقي الذي أدى إلى موته لتلافي تكرار الحالة في الأحمال القادمة.

نصائح للحامل

  • مراجعة الطبيب بشكل دائم للاطمئنان على سلامة الحمل والالتزام الدائم بتعليماته.
  • تناول طعام صحي متوازن يحتوي على العناصر المعدنية المهمة والفيتامينات ومضادات الأكسدة التي تقوي الدم وتقوي جهاز المناعة وتقي من الإصابة بالأمراض.
  • عدم تناول أي نوع دواء إلا باستشارة الطبيب المختص.
  • تجنب التدخين بشكلٍ تام، وتجنب المشروبات الكحولية.
  • مراقبة ضغط الدم طوال فترة الحمل، بالإضافة إلى فحص مستوى السكر في الدم، وعدم تناول الطعام المالح بكثرة أو السكريات المصنعة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق