صفات وتحليل الشخصية

تعرف علي بعض صور الملف الشخصي الشائعة و معانيها

بعض صور الملف الشخصي الشائعة و معانيها

أعرف شخصيتك من صورة بروفايلك…

يقال في العادة بأن العيون هي نافذة الروح, بحيث يمكنها أعلن العديد عن شخصية الكثير من الأفراد, و سلوكياتهم, فقد يكون هذا صحيحا, و إلا أن على ما يظهر بأن هيمنة المواقع الإجتماعية في واقعنا القائم, قد غيرت تلك النظرة على الإطلاق, بحيث تجد غير مشابه الصور, و الأنواع التي تتصدر الملفات الشخصية لكل فرد, على facebook, أو تويتر, و غيرها, لتعطي تعبيرا, أو دليلا على شخصية, و كيفية ذلك الفرد, و من تلك الصور التي بإمكانها ضد هذا:

الصورة القريبة جدا

كقيام البعض بالتقاط الصور القريبة لجزء من أجزاء الجسم, كالعيون, أو الشفاه, من دون إظهار كامل الشكل, مما يعطي إنطباعا بعدم الثقة لديهم , بحيث يعتقدون أن هذه الأجزاء هي الأكثر إثارة, محاولين إبرازها, و تلاشي المضمون, كما و تعتبر من الأفكار السيئة, في جذب الجنس اللآخر, و من الوسائل غير المجدية.

صور لأحذية مثيرة

لا توجد علاقة وثيقة بين مدى إثارة الحذاء و شكل الشخص, و لكن يمكن أن تعطي انطباعا عن الأحذية التي يحبها الشخص, و يرغب في ارتداءها, و تعد من أسخف الصور إطلاقا,  و التي تعبر  عن مضمون التحدي, على فعل المستحيل.

الصورة المأخوذة بزاوية

من أكثر الصور شيوعا على الوسائل الإجتماعية, حيث يظهر الأشخاص شكلهم عن الجانب, بحيث يعتقدون أنه أجمل من الجانب الآخر, لإخفاء عيوب الصورة عند أخذها بشكل مواجه, بحيث يظهر كل الوجه, حيث تعطي هذه الصورة انطباعا عن إمضاء الشخص وقتا طويلا أمام المرآة في مقارنة أجزاء وجهه, لاختيار الجزء الأجمل, و إبرازه.

صور غير ظاهرة

تعتبر من الصور المحيرة, و التي لا تظهر أي شيئ يتعلق بالشخص, و هويته, كصور قبيحة, و صور سفاحين, أو صور قطط, بحيث تعبر عن طريقة تقدير الشخص لنفسه, إما بقبحه, أو بكآبته, أو بظرافته, و أحيانا يدل على اعتقادهم بأنهم شخصيات مهمة, لا يمكن لأحد الإطلاع على أسرارهم الشخصية.

صور سخيفة و غير معبرة

و ذلك بأخذ صورة شخصية, للوجه, بطريقة سخيفة و قبيحة, تبدو كالمبالغ فيها, أو كالمصاب بمرض نفسي, أو عقلي, ليعطي انطباعا عن حب هؤلاء الأشخاص في مقاسمة, و مشاطرة, و نشر الجهل, و دعوة اللآخرين بالإنضمام إليهم, لتكوين مجموعة كاملة من البلهاء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق