نصائح وإرشادات

اهمية الكافية في العمل

فوائد استراحة القهوة في العمل

تشيد العديد من الأبحاث و المصادر بأهمية استراحة القهوة في الشغل, و هذا لمساعدتها في جعل المحيط الذي يحيط بالآخرين أكثر توافقا, إضافة إلى التمكن من علم زملاء الشغل و المدراء على نحو أفضل و بجوار أضخم, كما تضيف إلى معدلات الطاقة و النشاط اللازمة لإتمام الشغل المطلوب في الوقت الملائم.

فما هي فوائد استراحة العمل التي ينبغي على الموظفين معرفتها؟

الحاجة إلى التحدث

يحتاج الموظف إلى الحديث مع شخص آخر غير جهاز الكمبيوتر الذي يقضي أمامه 8 ساعات يوميا, من أجل التواصل مع الزملاء, و المشاركة في الحديث, و أخذ استراحة من الصداع الناتج من التركيز و التحديق بجهاز الكمبيوتر.

وقت للتخلص من التوتر

من الضروري جدا أن يكون هناك وقتا مخصصا للإستراحة, خاصة في بيئات العمل, حتى و لو لربع ساعة, من أجل تخفيف الإجهاد و التوتر الناجم عن ساعات العمل المتواصلة, و محاولة إعطاء الجسم دفعة من النشاط و الحركة.

صحة الساقين

يؤثر الجلوس المتواصل على الكرسي و لمدة ثماني ساعات على سلامة الساقين و وضعهما الصحي, لذلك عادة ما ينصح بالمشي أو أخذ نزهة صغيرة في كل ساعة لتحريك الدم في العروق, و منع الإصابة بتجلطات.

التعرف على الأصدقاء

تعتبر الإستراحات المأخوذة بين فترات العمل إيجابية لخلق أواصر الصداقة, و تواصل الأفكار, و إبراز الأشخاص أمام الآخرين للتعرف على أصدقاء و زملاء جدد.

توسيع الذهن و العقل

تساعد استراحة القهوة في العمل على توسيع آفاق الإدراك و العقل لدى الموظفين, لتعطيهم وقتا لحل أي سوء تفاهم قد يظهر بينهم و بين زملائهم.

تعطي شعورا بالخفة

تمد استراحة الكافيين الجسم شعورا بالخفة و الحيوية, كما تمنع من الشعور بثقل اليوم و طوله.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق