0 أعشاب وزيوت ونباتات يمنى

الفوائد الصحية لعشبة السنتريس

فوائد عشبة السنتريس

عشبة السنتريس من الأعشاب الطبية المعروفة، واسمها العلمي (Tetraclinis Articulata)، وتُعرف كذلكً بإسم السنتروس أو السندروس، وتنمو تلك العشبة على شكل شجيرات لها وريقات ضئيلة متقابلة، وتنتهي أوراقها بأزهار، وتنمو تلك العشبة في الكثير من الدول مثل بلاد المغرب العربي ومصر والجزائر، أما المعقل الأصلي لها فهو في شمال إفريقيا، وتتضمن تلك العشبة على الكثير من المواد الفعالة مثل صمغ السنتريس وأحماض ثنائية تمنح مواد رانتجية، كما تتضمن على زيوت طيارة، ومواد مرة، وهي من الأعشاب التي تدخل في استعداد الكثير من الوصفات الطبية منذ القدم، إلا أن يلزم تجنب تناولها خلال حمل المرأة.

فوائد عشبة السنتريس

تُقدم عشبة السنتريس للجسم العديد من الفوائد، وتكون استجابة كل شخص لها تختلف باختلاف طبيعة الأجسام، وأهم هذه الفوائد ما يلي:

  • تساعد في تخسيس وزن الجسم وزيادة حرق الدهون، إذ أنها تكبح جماح الشهية.
  • تحتوي على مضادات حيوية طبيعية تقضي على مسببات الأمراض مثل البكتيريا والفيروسات والفطريات.
  • تقلل من حمض اليوريك المسبب لمرض النقرس.
  • تخفف من تورم المفاصل، وتعالج التهاب المفاصل الروماتيزمي.
  • تقلل ارتفاع درجة حرارة الجسم، لذلك تعتبر فعالة جداً في التخلص من الحمى.
  • تعالج اضطرابات الجهاز الهضمي مثل الإسهال المزمن.
  • تطهر القنوات الهضمية والأمعاء من مسببات الأمراض.
  • تطرد الديدان المعوية.
  • تخفف من أعراض مرض الربو التحسسي، وتعالج حالات ضيق التنفس.
  • تخفف من الآلام المصاحبة لدورة الحيض إذ تقلل من تقلصات الرحم، وتساعد في إدرار دم الحيض.
  • تعزز عمل الطحال والكبد.
  • تعالج التقرحات والالتهابات التي تصيب الفم واللثة.
  • تسكن آلام الأذن وتعالج التهابها، وخصوصاً الأذن الداخلية، وتزيد القدرة على السمع.
  • تسرع من عملية التئام الجروح وشفائها.
  • تساعد في تنظيم مستوى السكر في الدم.
  • تعالج الأخلاط التي تصيب الدماغ، مما يمنع الإصابة بالتشنجات مثل الصرع.
  • تقوي أعضاب الجسم بشكلس عام، وتعالج تلف الاعصاب وتمنع اعتلالها.
  • تعالج قرحة المعدة، وتساعد في ترميم الخلايا المتضررة فيها.
  • تحافظ على صحة الجلد والبشرة، وتخلص البشرة من آثار الندبات والجروح والحروق، وآثار العمليات والحروق والبثور والجروح القديمة.
  • تعالج البواسير الشرجية الحادة بعمل لبخات منها وتطبيقها على منطقة الشرج.
  • تخفف من آلام الأضراس وتمنع تسوس الأسنان.
  • تقوي القدرة على الإبصار وتحافظ على صحة العينين.
  • تزيد مناعة الجسم بشكلٍ عام.
  • تقلل من نزف الدم، خصوصاً حالات الإصابة بالنزيف الغزير.
  • تقلل من احتباس السوائل في الجيم.
  • تعالج الحصوات الكلوية.
  • تقلل من خفقان القلب.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق