حيوانات أليفة

اجمل موضوع معلومات عن حيوان البقرة

معلومات عن حيوان البقرة

الحيوانات المنزلية
تُعدّ المملكةُ الحيوانيّة من أفضَلّ الممالك الأحيائيّة، وفيها تنوّعٌ كبيرٌ من الحيوانات البريّة والأليفة، وتتشابهُ الحيوانات اختلافًا عظيمًا في مقاديرِها وأشكالها وفي سلوك حياتها وطريقتها، كما أنّ بعضَ تلك الحيوانات استأنَسها الإنسان وأصبحت أليفة تقطن بالقرب منه في المنازل والمزارع ليستفيد منها في أغراض كثيرة منها: الدفاع والحراسة والتسلية واللحوم والالبان والصوف والفراء وغيرها، ومن بين الحيوانات المنزلية التي يُربيها الناس منذ القدم حيوان البقرة، وفي ذلك النص سوف يتم كتابة عديدة بيانات عن حيوان البقرة.

معلومات عن حيوان البقرة

من المعروف أن اسم البقرة “Cattle” بشكل عامّ يُطلق على الأنثى من البقر، لكنه أيضًا يُطلق على المؤنث والمذكر، أما الذكر فبشكلٍ عام يسمى الثور، وصغيرهما يسمّى العجل، والبقرة من الحيوانات المفيدة جدًا للإنسان، إذ يستفيد من لحومها وحليبها وجلدها، وتنتمي البقرة إلى شعبة الحبليات وهي من الثديّات، ورتبتها شفعيات الأصابع، وهي من الحيوانات المجترّة، وقد كانت فيما سبق سائبة في البراري ووحشية، لكن الإنسان استأنسها منذ وقت طويل ويستخدمها الإنسان في جرّ العربات وطحن الحبوب وإدارة الساقية، وأهمُّ ما يتعلق بها من معلومات ما يأتي:

  • توجد بألوانٍ عديدةٍ منها: الأبيض والأسود والبني والأصفر والأحمر، بالإضافة إلى الألوان المختلطة.
  • ورد ذكرها في القرآن الكريم، وذلك في قصة موسى -عليه السلام-، وكان لونها أصفرَ فاقعًا، وهي بالنسبة للديانة الهندوسية تُعدّ حيوانًا مقدسًا، أما في الحضارة المصرية القديمة فتُعدّ الآلهة هاتور رمزًا للبقرة، حيث تتمثّلُ صورتها برأس بقرة تحمل القمر بين القرنين، وكانوا يعتبرونها رمز العطاء والحنان والرعاية.
  • تُعدّ أقلَّ الحيوانات الأليفة ذكاءً مقارنةً بالخيول والكلاب والقطط.
  • تملك أجسامًا قويّة، وارتفاعها يصل إلى 1.5 متر، أما البالغة منها يتراوح وزنها ما بين 400 إلى 900 كيلوغرام، ووزن الثيران يصل إلى 900 كيلوغرام.
  • تكون معظمها بشعر قصير، والقليل من السلالات تملك شعرًا طويلًا، وتتميز أبقار جالوي التي تعيش في اسكتلندا بأن لها شعرًا خشنًا يُساعدُها في تحمّلِ برودة الطقس، كما أنّ الأبقارَ تستخدم ذيلها الطويل لطرد الحشرات.
  • تملك الأبقار البالغة 32 سنًا، 8 منها في مقدّمةِ الفكّ السفلي و12 في نهاية الفك السفلي و12 في نهايةِ الفكّ العلويّ.

سلالات حيوان البقرة

يوجدً منها سُلالتان، ولكلِّ سلالة أنواعٌ متعددة، وهاتان السلالتان هما: سلالة أبقار الحليب، وتنقسمُ أنواع هذه السلالة إلى ما يأتي: هولستين أو “فريزيان” وجيرزي وسويسرية بنية وشامية وعكشية التي تتميز بأنها تُربى لأجل الحليب واللحم معًا، أما السلالة الثانية فهي سلالة أبقار اللحم، وأهم أنواعها ما يأتي: بقر أنغوس وشاروليه وهيرفورد والأكيتين الشقراء والبلجيكية الزرقاء، ويوجد في العالم أجمع ما يقارب بليون ونصف بليون من الأبقار من سلالات اللحم والحليب، ويوجد في قارة آسيا لوحدها حوالي 35% من مجموع الأبقار في العالم، وفي المرتبة الثانية تأتي أمريكا الجنوبية من حيث وفرة الأبقار فيها، والجديرُ بالذّكرِ أنّ الأبقار في سويسرا تتمتع بمزايا خاصة بجميع سلالاتها، وهي أنّها تملك شهادة ميلاد كأي مواطن عادي، وتستفيد من جميع الإجراءات الأمنية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق