0 أعشاب وزيوت ونباتات يمنى

أهم المعلومات والحقائق عن القسط البحري

معلومات عن القسط البحري

النباتات وأهميتها
تعد النباتات من أفضَل الكائنات الحية المتواجدة على سطح الأرض، فهي تعتبر الأكل الرئيسي لأنواع غير مشابهة من الحيوانات آكلة الأعشاب، كما لها دور مهم في غذاء الإنسان، ولا تنحصر ضرورة النبات في الناحية الغذائية، بل إن لها ضرورة حيوية تكمن في موازنة الغازات في الغلاف الجوي، ولها دور في تزويد الغلاف الجوي ببخار الماء بواسطة عملية النتح، إضافة إلى ذلك الضرورة الدوائية والعلاجية، وهناك أشكال من النباتات اشتهرت بالنمو في بلدان محددة، ونسبت إلى هذه البلاد والمدن مثل العود الهندي أو ما يطلق عليه بالقسط البحري، وفي ذلك النص سوف يتم تناول بيانات عن القسط البحري.

 القسط البحري

هو أحد أنواع النباتات الذي تشتهر به الهند، ويسمى أيضًا بالقسط الهندي، أو العود الهندي، أو العود البحري، ويعد من أقدم أنواع النبات التي استخدمت في العلاج والتداوي، حيث استخدمه العرب القدماء مع الحجامة في علاج العديد من الأمراض، كما ورد في السنة النبوية الشريفة حيث ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:” علَيكُم بِهذا العُود الهنديِّ فإِنَ فيه سبعَة أشْفيةٍ يسْتَعَط به من العذرة ويلد به منْ ذَات الْجنْب”، أخرجه البخاري.

 معلومات عن القسط البحري

فيما يلي أهم المعلومات عن عشبة القسط البحري:

  • هناك نوعان من نبات القسط البحري، الأول أبيض اللون ويتميز بمذاقه الحلو، والثاني أسود اللون ويتميز بطعمه المر.
  • يحتوي هذا النبات على مواد مطهرة طبيعية من أهمها مادتي الهلينين والبنزوات، وهذا ما يجعله من أهم النباتات التي تدعم وظائف جهاز المناعة، حيث يؤدي وظيفة المضادات الحيوية في حماية الجسم من الأجسام الغريبة ومسببات الأمراض، ويقتل الديدان البطنية
  • تساعد عشبة القسط البحري على تدعيم وظائف الكلى، والمساعدة في تنقية الدم من الشوائب والمواد ذات السمية، وهذا ينشط الدورة الدموية ويساعد على تنظيم عمل القلب ووقاية الشرايين من التصلب والتضيق.
  • يعد القسط البحري من أهم النباتات التي تستخدم في علاج العديد من الأمراض ومن أهمها، مرض السكري، ومرض السل، والالتهابات الجرثومية،وفقر الدم، والتهابات القولون، وأمراض التحسس الأنفي، وأمراض الغدة الدرقية.
  • يعد من أهم النباتات التي يمكن للمرأة التي تستفيد منها، فلو دور في علاج اضطرابات الدورة الشهرية، ومشاكل المبايض والرحم، ومشاكل الجهاز التناسلي.
  • له دور في إعطاء النضرة والحيوية للبشرة، حيث يساعد على القضاء على البثور الجلدية، وحبوب الشباب وآثارها، ويقاوم أعراض الشيخوخة، ويعالج المشاكل الجلدية مثل الصدفية والأكزيما، والهالات السوداء تحت العين،والنمش، والكلف.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق