مزايا وعيوب

أبرز وأهم مزايا و عيوب فورد اسكيب 2016

مزايا و عيوب فورد اسكيب 2016

فورد اسكيب 2016 هي واحد من انتاجات مؤسسة فورد الأمريكية، و قد بدأ إنتاجها للمرة الأولى في العام 2000، و بقيت تلك المركبة كغيرها من السيارات التي تنتمي لفئة الأس يو في (SUV) تعمل بمحرك المحروقات حتى إجابات عام 2004-2005 حيث تم إصدار أول عربة من تلك الفئة تعمل بالتكنولوجيا الهجينة بين المحروقات و الكهرباء.
تشترك فورد اسكيب و مازدا تربيوت و ميركوري مارينر في نفس تصميم الهيكل الداخلي و القطع الميكانيكية، لكن هناك تغيرات طفيفة على صعيد الهيكل الخارجي، وبصرف النظر عن انتشار فورد اسكيب الهجينة بشكل ملحوظ لكن هناك نفس الإنتاج ولكن بمحرك يعمل لاغير بالوقود، وسوف نتحدث في ذلك النص عن إمتيازات وعيوب فورد اسكيب 2016.

مزايا وعيوب سيارة فورد اسكيب 2016

المحرك

  • تقدم فورد اسكيب 2016 محرك بتقنية ايكو بوست ذو سعة 1.6 لتر، و لكن على الرغم من صغر حجم المحرك إلا أنه يؤمن القوة اللازمة التي تحتاجها المركبة.
  • تبلغ قوة المحرك عند الدوران بـ 6000 دورة 178 حصان، و كما أنه يؤمن استهلاك الوقود بمعدل منخفض يصل لـ 13.5 كيلو متر للتر الواحد.
  • تمتلك اسكيب نسخة أخرى ذات محرك أعلى سعة و أكبر قوة، حيث أن سعة المحرك تبلغ 2 لتر و قوته 240 حصان.

نظام دفع العجلات

  • تمتلك اسكيب 2016 نظام دفع أمامي بشكل قياسي مدعم بنظام دفع رباعي ذكي يعمل أثناء القيادة على الثلج.
  • على الرغم من أن اسكيب يمكنها أن تعمل بنظام الدفع الرباعي إلا أنها غير مخصصة للسير على الطرقات الوعرة، و لا يمكن السير بها إلا على الطرق المعبدة.

التصميم الداخلي و الإضافات

  • تمتلك اسكيب 2016 تصميم أنيق و بسيط يسهل استخدام جميع إضافاتها دون عناء مما يجعل تجربة قيادتها أمر ممتع للغاية.
  • من أبرز اضافاتها هو نظام ماي كي و الذي يمكن لمالك السيارة تحديد السرعة القصوى، و بعض القوانين الأخرى لقيادة السيارة من خلاله.

المساحة الداخلية

على الرغم من أن المساحة الداخلية للسيارة المخصصة للركاب و الصندوق كبيرة بعض الشيء، إلا أنها تعتبر صغيرة عند مقارنتها بالسيارات الأخرى من نفس الفئة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق